مدارس جيل الصفا العالمية
Jeel Assafa Int. Schools
الرياض حي الفيحاء

مدارس جيل الصفا العالمية - عالمية

مدرسة عالمية، تعتمد الدبلومة الأمريكية وفق رؤية تربوية متخصصة.

الرؤية:

نؤمن أن من حق هذا الجيل أن يحصل على تعليم نوعي ذي جودةٍ عالية؛ لذا فنحن نسعى لأن نكون المدرسة العالمية النموذج الأمثل أكاديميًّا وتربويًّا في التعليم بالمملكة العربية السعودية، من خلال رؤية استراتيجية تحمل اسم (عبقرية التأسيس)، ندمج فيها بين نظام التعليم الأمريكي وفلسفة وأنشطة Montessori ورؤيتنا التربوية. ونسعى لتطبيق هذا النموذج بما يتناسب وإمكانات أولياء الأمور المالية.

الرسالة:

تزكية الإنسان بالتنمية الكاملة للعناصر المحققة لإنسانيته، وما ينتج عن هذه التنمية من صلاحٍ وتقدمٍ وفلاحٍ في حياة الأفراد والمجتمع، عبر تزكية القدرات العقلية والإرادية والسمعية والبصرية؛ بحيث يكون هذا الإنسان مشاركًا في الإنجاز الحضاري والإصلاح الإنساني في أي مجتمعٍ يحيا فيه.

الأهداف:

نسعى في مدارس جيل الصفا العالمية لتحقيق الأهداف التالية في أبنائنا وبناتنا:

يكتسب القدرة على التفكير المنظم ومعرفة أولويات الحياة.

يكتسب المعارف والمهارات اللازمة لاستكمال دراسته العليا.

يكتسب مهارات التفكير الإبداعي.

يكتسب مهارات التذوق الفني والتعبير الجمالي.

يستخدم مهارات حل المشكلات والقدرة على اتخاذ القرار.

يتعلم من خلال بيئة تعليمية آمنة وممتعة.

يكتسب المهارات والاتجاهات اللازمة للعمل بشكل مستقل، أو من خلال فريق عمل، كما يتمكن من مهارات القيادة.

يقدّر أهمية الحفاظ على الصحة العامة، ويتبع برنامجًا رياضيًّا صحيًّا مفيدًا.

يهتم اهتمامًا جادًّا بالبيئة ويحافظ عليها.

يعرف أن الدافعية الذاتية أساس الإنجاز والإنتاج الناجح.

يكتسب الايجابية والمبادرة والمسؤولية في التعامل مع أخيه الانسان في حياته.

يقدّر أهمية الوقت ويستغله بحكمة.

المنهجية التربوية:

في مدارس جيل الصفا العالمية نعمل وفق منهجية ورؤيةٍ تربوية تتلخص في الآتي:

التفاعل الكلي بين الإنسان والقرآن.

اكتشاف ميادين معرفية جديدة حقيقية، وتنمية القدرة على تحليل نتائج البحث العلمي والنظر التجريبي.

استخدام أساليب التفسير والتأويل والمنهج العلمي التجريبي بتدريب الطلاب على قراءة التذكر والتدبر، وتنمية الألفة وعقد صلات المودة بين الطالب والبيئة والكون المحيط.

تزكية القدرات العقلية من خلال تزكية مسار الفكر وأشكال التفكير، وأساليب التفكير؛ وذلك من خلال التدريب على: النقد الذاتي، والتجديد، والتفكير العلمي، والتفكير الجماعي، والتفكير الشامل، والتفكير السنني، والانفتاح على الخبرات الصحيحة، والتدريب على العمل المحكم القائم على الإعداد والتخطيط.

تزكية القدرات الإرادية؛ من خلال التدريب على تنظيم عمل دوافع الشهوات، والحب، الخوف، الغضب بحيث تتوجه نحو أهدافها التي خُلقت من أجلها.

تزكية القدرات السمعية والبصرية؛ من خلال التدريب على مهارات الاستماع والإبصار وتزكيتها من المشتتات النفسية والاجتماعية ليصل الطفل إلى اليقظة والانتباه والإدراك.

تزكية الجسم بحيث تتكامل ممارسات الجسم الخارجية مع القدرات العقلية والقدرات الإرادية.